أخبار السويد والعالم اليوم 2019/ 11/02

اعتقال وافراج
اعتقال وافراج
برلين    صوت ألمانيا/   السجن والطرد خارج السويد 

ضمن تحقيقات القضية التي تواصلت اليوم طالب المدعي العام بسجن مشتبه بهم في التحضير لأعمال إرهابية وتمويلها، بالسجن ثمان سنوات نافذة على الأقل، وطردهم من السويد بعد انقضاء عقوبتهم.

وحسب ايكوت فالعقوبة في مثل هذه القضايا تتراوح ما بين أربع وخمس سنوات، لكن المدعي العام بير ليندكفيست ارتأى زيادة المدة لثمان أو عشر سنوات، لأن الهجمة كانت ستستهدف وتلحق الضرر بمجموعة من الناس في حالة تنفيذها.

هل تستعد لرحلة أو سوف تسافر لأي مكان بالعالم .. سجل هنا لتحصل على تخفيضات بالفنادق تصل ل90 % اضغط هنا
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت السويد من ستوكهولم

مساعدة الامهات الوافدات حديثا الى السويد

 مشروع “فوروم الامهات” في منطقة بيرخون في يوتبوري يقدم الدعم للنساء الحوامل و الامهات الجدد اللواتي وصلن حديثا الى السويد
المشروع يقدم عدد من النشاطات، ويتوفر الان على عدد من مساعدات الولادة وعلى امكانية تقديم المساعدة بـ22 لغة مختلفة.

المشروع يركز علي عمليات الدعم والارشادات الخاصة لمن هن بعيدات عن العائلة، تاو الاتي مررن بظروف قاسية قبل وصولهن إلى السويد.

هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت السويد من ستوكهولم

أرقام مرعبة وتحذيرات من انتشار مرض الحصبة في هذه الأماكن

تعد الحصبة مرض شديد العدوى، وتنتشر عن طريق السعال أو العطس أو الاتصال الشخصي المباشر أو الاتصال المباشر بإفرازات الأنف أو الحلق عند المصابين. منظمة الصحة العالمية تنشر أرقاماً مرعبة لانتشار هذا المرض فلم تخل الشكوك المثارة لدى البعض حول اللقاحات من العواقب، فوفق منظمة الصحة العالمية في تقرير لها العام الماضي ارتفع عدد المصابين بالحصبة في “منطقة أوروبا” المكونة من 53 دولة بينها روسيا وتركيا أيضاً، خلال العقد المنصرم. وبحسب أرقام المنظمة تضاعف عدد الإصابات إلى ثلاثة أضعاف خلال عام واحد. ومقارنة بعام 2016، الذي سجل أقل حالات إصابة، يرتفع العدد إلى 15 ضعفاً.
تقول المنظمة في تقريرها إن أكثر من 100 ألف شخص يموتون كل عام بسبب أمراض الحصبة، إذ يمكن لهذا الفيروس أن يهاجم الدماغ ما يجعله خطراً على حياة البشر. غالباً ما يهاجم الفيروس الأطفال تحت سن الخامسة والبالغين فوق 20 عاماً.
أما تشخيص المرض فيتم عبر الصورة السريرية للمريض، أي أنتشار بقع حمراء صغيرة على الجلد يبدأ من خلف الأذنين أول الأمر. ومن خلال إثبات وجود الأجسام المضادة في دم المريض. ومن عوارض المرض أيضاً التهابات الرئة والإسهال والتهاب الإذن الوسطى.
وفي نهاية المطاف يتسبب بالتهاب غشاء الدماغ في بعض الحالات، ما ينتهي بوفاة المريض أو إصابته بعوق عقلي. وفي حالات نادرة أيضاً يمكن أن ينتشر التهاب الأغشية الدماغية بعد سنوات من إصابة الشخص بالحصبة. ولا توجد أي معالجة خاصة لهذا. الحل يكمن ببساطة بالتلقيح بعد الشهر الـ12 من حياة الإنسان، إذ يمكن لهذا اللقاح حمايته من هذا الفيروس القاتل.
كشفت المنظمة أن منحى الإصابات في ألمانيا كان عكسياً، إذ بلغ عددها في 2017 900 حالة، لكنها تراجعت إلى 500 إصابة في العام الماضي.
تطلق المنظمة تسمية “منطقة أوروبا” على دول الاتحاد الأوروبي وروسيا وتركيا وإسرائيل وأوزبكستان وأذربيجان، ليكون عددها 53 دولة. وبحسب المنظمة العالمية فإن عدد الإصابات في هذه المنطقة بلغ عام 2018 قرابة 82 ألف و600 حالة، مات منهم 75 من الأطفال والبالغين.
لكن أكثر عدد من الإصابات سُجل في أوكرانيا، إذ بلغ 53 ألف إصابة، و2000 بصربيا، و2919 بإسرائيل، 2913 بفرنسا، 2256 بروسيا، 2517 بإيطاليا، 2203 بجورجيا، 2193 باليونان.

وعلى الرغم من الارتفاع غير المسبوق في عدد التطعيمات ضد الحصبة خلال العام الماضي، لكن الأمر ليس كافياً، كما تقول مديرة المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية سوزانا ياكاب. وتضيف بالقول: “يجب أن نبذل المزيد من الجهود لحماية كل فرد في المجتمع من هذه الأمراض التي يمكن تجنبها بسهولة”.

هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت السويد من ستوكهولم

إرسال مجرمي السويد إلى الدنمارك
بعد نجاح الدنمارك في برامج تاهيل المجرمين .. تريد العديد من الهيئات السويدية إرسال أشخاص انسحبوا من العمل الإجرامي إلى الدنمارك للانخراط في دورات تأهيلية مهنية. كشف عن تلك الخطة سوسانيه غوسينيوس من شرطة مدينة مالمو، وكريستيان سورنسن مستشار تطوير الكفاءات لدى مركز TAMU في تصريحات لايكوت

هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت السويد من ستوكهولم
لكم في الوجه لشابتين سوريتين ومحاولة الطعن بحقنة مليئة بالدم

لكمات في الوجه وشتائم عنصرية من كل نوع، إضافة إلى محاولة الطعن بحقنة مليئة بالدم، كانت هذه أهم مشاهد اعتداء عنصري تعرضت له ثلاث فتيات في برلين.
في يوم واحد، حيث تعرضت ثلاث فتيات في قلب العاصمة الألمانية لإهانات لفظية عنصرية في الشارع العام. وذكرت الشرطة أن ذلك وقع في اعتداءين منفصلين في حي مارزان، الاعتداء الأول نفذه رجل مجهول حينما لكم في الوجه شابتين سوريتين (15 و16 عاما) بعدا أن وجه لهما شتائم عنصرية. بعدها، تم نقل المراهقتين للمستشفى حيث حصلتا على العلاجات الأولية، فيما فر المهاجم بسرعة متواريا عن الأنظار في رواق للتسوق.
أما الاعتداء الثاني فوقع في حي آخر من العاصمة (نويكولن)، حيث قيل إن امرأة هاجمت طفلة عمرها 12 عاما، بعدما حاولت تمزيق حجابها بالقوة، قبل جرها بعنف من شعرها وهي تتلفظ على ما يبدو بعبارات عنصرية نابية، حسبما ذكرته الشرطة.

وقيل أيضا إن المرأة حاولت طعن الفتاة بحقنة مليئة بالدم على ما يبدو، كما هددتها أيضا برذاذ الفلفل، ولحسن الحظ فإن إصابات الفتاة كانت طفيفة. وبعد فعلتها لاذت المرأة بالفرار قبل وصول قوات الشرطة إلى عين المكان. وقد بدأت السلطات المعنية في التحقيق للكشف عن ملابسات الحادثين……..المزيد 

هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت السويد من ستوكهولم

هل لديك عقار أو شقة أو فيلا خالية في أي مكان بالعالم .. سجل من هنا لتعرضه لحجوزات المسافرين باليوم او الاسبوع او الشهر وأحصل على أكبر مقابل مالي .. سجل عقارك هنا

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

اضغط على الروابط للوصول الى : مواقيت الصلاة في أوروبا وأمريكا وكندا/// خدمة المستشار القانوني للهجرة واللجوء/////// منح دراسية مجانية ////////روابط الهجرة واللجوء لكندا///////فرصة عمل في اوروبا وكندا ///////صفحة المغتربون الرسمية بالفيسبوك //// وظائف وفرص عمل بالخليج العربي///// الهجرة واللجوء لألمانيا /////أخبار الرياضة ////فرص الهجرة واللجوء والعمل بالسويد

You may also like...

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: