نشرة أخبار كندا اليوم 9 مارس 2019

نشرة أخبار كندا اليوم
نشرة أخبار كندا اليوم
إوتاوا –وكالة أنباء المغتربين/ رابط التقديم المجاني لمركز طلبات التأشيرة الكندية

مركز طلبات التأشيرة الكندية يجيب لقراء صوت كندا عن لأسئلة الأكثر طرحا واجاباتها

ما هو مركز طلبات التأشيرة الكندية (سي في أية سي)؟

تم إنشاء مركز طلبات التأشيرة الكندية لتقديم الدعم الإداري إلى عملاؤه لتحقيق الأرسال بشكل ناجح للطلبات لجميع فئات الإقامة المؤقتة فئات الإقامة المؤقتة (تأشيرات الزيارة، الدراسة، وإذونات العمل) وطلبات السفر إلى السفارة الكندية.

    من هو القائم بأعمال مركز طلبات التأشيرة ؟

تعتبر شركة مركز طلبات التأشيرة شركة مخولة بأعمال كندا للهجرة والجنسية لتشغيل مركز طلبات التأشيرات الكندية
عملية تقديم الطلب

    أين أقوم بإرسال طلب التأشيرة الخاص بك؟

يمكنك أن تقدم طلبك في مركز كندا للتأشيرات. يمكن الحصول على مثل هذه الخدمات أيضاً الحصول بشكل مباشر من إدارة الهجرة واللاجئين والجنسية الكندية

    هل يمكن لشخص آخر أن يرسل الطلب نيابة عني؟

يمكنك أن تختار مندوب موثوق فيه لكي تودع طلبك نيابة عنك. للقيام بذلك، الرجاء أن تقوم بإتمام النموذج التالي: Use of a Representative [IMM 5476] form.
http://www.cic.gc.ca/english/pdf/kits/forms/IMM5476E.PDF
    ماذا سيحدث بعد أن أقدم طلبي

عندما تقوم بوضع طلبك في مركز التأشيرات الكندية،وحسب صوت كندا  فإن موظفي مركز طلبات التأشيرة الكندية (سي في أية سي) سوف يقومون بعمل فحص تام بناء على المتطلبات ومن ثم سوف يقومون بإرسال طلبك نيابة عنك في يوم العمل التالي:

في حال قام مكتب التأشيرات بتقييم الطلب الخاص بك، فإنهم سوف يتخذون قراراً ويقومون بوضع ملصقا في جواز السفر الخاص بك أو يقومون بإصدار خطاب لك يشرحون فيه سبب عدم منحك التأشيرة الخاصة بك.

سوف يقوم مكتب التأشيرات لذلك بإعادة جواز السفر الخاص بشكل آمن إلى مركز طلبات النشيرات الكندية الذي سوف يبلغكم من خلال الطريقة المفضلة لديكم للاتصال.وعلمت صوت كندا انه كما سيتم توفير معلومات متكملة وحديثة لكم على صفحة الملف الشخصي الخاص بكم على الانترنت مبيناً لكم أن جواز السفر الخاص بكم سيعاد لكم قريباً. يمكنك بعد ذلك أن تأتي إلى مركز التأشيرات الكندية لاسترداد جواز السفر الخاص بك، أو إذا كنت قد اخترت أن تستخدم خدمة الإستعادة من خلال البريد المسجل ، فإن مركز طلبات التأشيرة الكندية (سي في أية سي) سوف ترسل لكم بالبريد جواز السفر في اليوم يتم استلامه فيه من في مركز التأشيرات Online Application Tracking System
https://www.vfsvisaonline.com/Global-Passporttracking/Track/Index?q=shSA0YnE4pLF9Xzwon/x/CQ1P0LBKn66dLdNUfueK+zjD8ALfXkYjuy5GpX5oFfc1PqzZgrnwkoclGHWksyGkw==
    ما نوع التأشيرة المطلوبة؟

نوع التأشيرة التي تطلبها تعتمد على الغرض من رحلتك إلى كندا. لمزيد من المعلومات حول أنواع التأشيرة، الرجاء راجع المعلومات الموجودة في موقع إدارة الهجرة واللاجئين والجنسية الكنديةCitizenship and Immigration Canada website .

http://www.cic.gc.ca/english/visit/index.asp

    كيف يمكنني أن أتابع الطلب الخاص بي؟

يمكن متابعة حالة الطلب بسهولة من خلال الضغط على أيقونة Track Your Application .

https://www.vfsvisaonline.com/Global-Passporttracking/Track/Index?q=shSA0YnE4pLF9Xzwon/x/CQ1P0LBKn66dLdNUfueK+zjD8ALfXkYjuy5GpX5oFfc1PqzZgrnwkoclGHWksyGkw==

كيف يمكنني أن أستعيد جواز السفر الخاص بي؟

يمكنك أن تأتي إلى مركز التأشيرات الكندية لاستعادة جواز السفر الخاص بك أو أنك إذا أخترت استعمال خدمة الاستعادة من خلال البريد المسجل، فإن مركز طلبات التأشيرة الكندية (سي في أية سي) سوف ترسل لك جواز السفر الخاص بك عبر البريد في اليوم الذي يستقبله فيه في مركز التأشيرات.

ما هي الوثائق التي أحتاج إليها لاستعادة جواز سفري؟

إذا كنت تستعيد جواز السفر الخاص بك شخصياً، حسب صوت كندا فيجب أن تحضر معك ما يلي:
قائمة تدقيق الطلب التي قدمت لك من خلال مركز طلبات التأشيرة الكندية (سي في أية سي) عندما قدمت طلبك.
بطاقة الهوية الأصلية الخاصة بك أو أي إثبات رسمي آخر للتعرف على الهوية يحتوي على صورة شخصية لك.
نسخة من صورة الهوية الخاصة بك

    كم المدة التي تستغرقها عملية تقديم الطلب الخاص بك؟

للتعرف على أقصى مدة يمكن يستغرقها الطلب الخاص بك ، قم بزيارة الموقع الإلكتروني لمكتب التأشيرات الكندية المحلي. “Useful And Important Links
https://www.vfsglobal.ca/Canada/algeria/arabic/useful_links.html

هل سوف يطلب مني أن أحضر شخصياً لإجراء مقابلة في مكتب التأشيرات.

يمكن أن يطلب منك مكتب التأشيرات الحضور للمقابلة الشخصية في مكتب التأشيرات الكندية. سوف يتم إخطارك بعملية تحديث للصفحة الشخصية الخاصة بك عبر الانترنت ومن خلال رسائل قصيرة من مركز التأشيرات الكندية.

من يمكنني أن أتصل به لمزيد من المعلومات؟

يمكنك الإتصال بمركز الإتصالات الذي يعمل من خلال مركز طلبات التأشيرة الكندية. الرجاء مراجعة الرابط Contact Us على يسار هذه الصفحة أو أن تقوم بالتبادل بزيارة  Immigration, Refugees and citizenshipCanada website .
http://www.cic.gc.ca/english/index.asp
ما هي الخدمات الإضافية المتاحة؟

يقدم مركز طلبات التأشيرة الكندية (سي في أية سي) العديد من الخدمات الإضافية التي تعمل على توفير الراحة لكم وتسهيل عملية تقديم الطلبات مثل تصوير المستندات وخدمة البريد وخدمة تعبئة الطلب والعديد من الخدمات الآخرى. لمعرفة المزيد عن التفاصيل والأسعارـ برجاء الرجوع إلى الأيقونة على اليسار المتضمنة على “جدول رسوم الخدمات”.

أنني أنوي الذهاب إلى كندا بغرض الدراسة لمدة أقل من ستة أشهر ولكن ربما يتطب الأمر تمديد دراستي هناك. فما هو نوع الطلب الواجب التقدم به للحصول على تأشيره من خلاله؟

http://www.cic.gc.ca/english/study/study-who.asp

ما هي الوثائق التي قد أحتاجها لطلب التأشيرة خاصتي؟
تعتمد الوثائق المطلوبة على غرضك من السفر. يرجى الرجوع إلى الأيقونة ناحية اليسار في هذه الصفحة “كل ما تحتاج معرفته عن تأشيرتك” وأتبع الروابط المتوفره فيه أو قم بزيارة الموقع الإلكتروني الخاصإدارة الهجرة واللاجئين والجنسية الكندية

    . Immigration, Refugees and Citizenship Canada

هل يمكن لمكتب التأشيرة طلب مني أي أوراق أو معلومات آخرى؟

     نعم، يمكن لمكتب التأشيرة أن يطلب منك تقديم أي مستندات أخرى. وسوف يتم تحديث بيانات صفحة موقعك الشخصية(Online Application Tracking System ) وسيتم متابعتك من خلال الإتصال التليفوني للتأكد من أنك قد تلقيت هذه التعليمات. ثم بعد ذلك، سوف يتم طلب منك تقديم الوثائق الإضافية الأخرى لمركز طلبات التأشيرة الكندية (سي في أية سي) والذي سيقوم بتقديمها لمكتب التأشيرة الكندية بالنيابة عنك.

أنني أود السفر إلى كندا كطالب. ما هي المتطلبات المالية؟
تعتمد المتطلبات المالية الخاصة بالطلاب على بعض العوامل والظروف والتي تترتب على نيتك فيما يتعلق بمدة الإقامة في كندا. لذا، فإننا نوصي بالرجوع إلى موقع إدارة الهجرة واللاجئين والجنسية الكندية

الإلكتروني. للإطلاع على آخر المعلومات وللتأكد من أن وثائقك تفي بهذا الغرض عند تقديمك لطلبك في مركز طلبات التأشيرة الكندية (سي في أية سي) بالجزائر. إذا كنت طالب متجه إلى مقاطعة كيبك، فعليك مراجعة المعلومات المتاحة على الموقع الالكتروني (الهجرة إلى كيبك).Immigration-Quebec website

هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت كندا من أوتاوا

فتاة فى حالة خطرة اثر صدمها بحافلة مدرسية
ضربت حافلة مدرسية فتاتين تبلغان من العمر 13 عاما  فى منطقة هامبتونز فى ادمونتون الغربية ، تاركة احدى الفتيات فى حالة خطيرة تهدد حياتهن.
وقال متحدث باسم “ألبرتا هيلث سيرفيسز” إن “إي.إم.إم.” استجابت بالقرب من شارع 205 و طريق همنغواي و تم نقل الفتاتين إلى المستشفى ، واحدة في حالة خطيرة تهدد الحياة وواحدة في حالة مستقرة.
وفقا لشرطة ادمونتون ، أفيد أن الفتاتين كانتا تقطعان طريق همنغواي في شارع 206 عندما صدمتهما حافلة مدرسية غربية.
ولم يصب أي من الطلاب في الحافلة ولا السائق الذكر البالغ من العمر 44 عاما. وقالت شرطة ادمونتون ان التهم تنتظر السائق.
أكدت المتحدثة باسم مقاطعة ادمونتون الكاثوليكية دانا بريفونتان أن الحافلة كانت تحمل طلاب ECSD.
أغلقت الشرطة طريق همنغواي بين شارعي 201 و 205  للتحقيق في الحادث ، ولكن أعيد فتح الطريق منذ ذلك الحين.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت كندا من أوتاوا

عندما تتقدم في العمر 
تلقى ضباط في الطرف الشرقي من أوتاوا مكالمة من أحد الجيران الذين لم يروا أي علامة على رجل من جيرانهم في غضون أسابيع و على الفور حضر ضباط شرطة أوتاوا و حفروا عميقا ، بالمعنى الحرفي  لمساعدة رجل مسن كان محاصرا في الداخل منذ سقوط تساقط الثلوج بشكل قياسي الشهر الماضي.
 وقالت ايمي جاجنون المتحدثة باسم الوزارة عندما وصل الضباط انهم واجهوا جبلا من الثلوج وخافوا من الاسوأ.
وقالت: “حضر ضباطنا العنوان ، وكان أول ما رأوه هو أن الممر كان مغطى بالثلوج”. “كانوا يستعدون لأنفسهم حقيقة أنهم قد يتعاملون مع شخص مات في مسكنهم”.
 تقول إيمي غانيون إن الضباط لم يكونوا مقتنعين بالابتعاد بعد أن عثروا على الرجل في الداخل وعملوا على مساعدته في الحصول على مساعدته و التأكد انه حي وبصحة جيدة والتواصل مع الخدمات الاجتماعية
عندما وصلوا إلى الباب الأمامي ، وجدوا الرجل في السبعينات من عمره بداخله. أخبرهم بأنّه قرّر الصراخ بعد سقوط ثلوج كبير وكان ينتظر فقط للربيع.
الرجل كان في صحة جيدة ، قال غانيون. كان لديه طعام مخزن في المنزل 
وقالت: “لحسن الحظ ، لم يقل ضباطنا إن مهمتنا قد أنجزت ، وقال ضباطنا إن ذلك غير مقبول ، وأنهم يشرعون في البدء في إخراجه”.
وقالت انهم اقترضوا منجزة الثلج من أحد الجيران للقيام بالمهمة الكبرى.
“لقد أمضى الضباط فعليًا ساعة ونصف الساعة في إزالة الثلوج والتأكد من أن هذا الرجل يستطيع الخروج من منزله” و إنهم اضطروا حتى لجلب معدات المدينة لمسح كمية كبيرة من الجليد التي تراكمت على الممر.
اضطرت شرطة أوتاوا إلى طلب المساعدة من أطقم المدن لإزالة الجليد الذي تراكم على درب الرجل. 
وقال غانيون إن الرجل ليس لديه مخاوف صحية. وقالت إن الضباط سوف يأخذون الرجل إلى متجر للبقالة ويتأكدوا من أن هذا لن يحدث مرة أخرى.
“إنهم يجمعون المال ، وسوف يقومون بتسليم بعض البقالة وأيضاً شخصياً للتأكد من أنه قد تم الاتصال بالخدمات المناسبة.”
قال غاغنون إنه من الجيد أن يتحقق الجميع من جيرانهم من حين لآخر.
“إنه تذكير بأن سكاننا يتقدمون في السن ، وأنك عندما تتقدم في العمر تصبح عرضة للطقس وللوحدة أيضًا.”
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت كندا من أوتاوا


قرار مفاجئ من قاتل المصلين في كندا 
 ذكرت تقارير محلية، أن كنديا، حُكم عليه بالسجن 40 عاما إثر إدانته بقتل ستة مصلين في مسجد في كيبيك عام 2017، استأنف الحكم الصادر بحقه.
ودين ألكسندر بيسونيت، في 8 فبراير، بالسجن المؤبد، دون إمكانية طلب الإفراج المشروط، في الاعتداء الأكثر دموية على مسجد في دولة غربية، بحسب فرانس برس.

وتعود الواقعة إلى 29 يناير 2017، عندما أطلق بيسونيت النار على نحو 40 رجلا و4 أطفال بعد الصلاة، في القاعة الكبرى بالطابق الأرضي للمسجد، مما أدى إلى مقتل ستة رجال، وإصابة خمسة آخرين بجروح خطيرة.

هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت كندا من أوتاوا

مشروع “هبة من السماء”لدعم النساء المهاجرات
تم تشكيل المجموعة قبل عام من خلال لجنة استشارية وضعها مجلس نيو برونزويك متعدد الثقافات للمساعدة في منع العنف ضد النساء المهاجرات في المقاطعة.
“هذا المشروع كان في الواقع مثل هبة من السماء” كم تقول
كنت أشعر أنني لم أحصل على فرصتي. عدم الحصول على فرصة مناسبة. لكن كان علي العيش والبقاء.
وقالت أختار إنه من المهم بالنسبة للنساء المهاجرات دعم بعضهن البعض. لكن هذا لا يحدث دائما ، كما قالت ايضا هناك تقريبًا حدث واحد يحدث بين النساء من هذه الخلفيات”.
العنف مختلف عن النساء المهاجرات
وقالت جينيت جوتريو ، مديرة المساعدة في مجلس نيو برونزويك متعدد الثقافات ، إن العنف المنزلي يمكن أن يكون مختلفًا بالنسبة للنساء المهاجرات.
ويمكن أن تكون تهديدات بإعادة الأطفال إلى وطنهم ، والتهديدات بالترحيل ، وحجب الأوراق الأساسية. يمكن منع المرأة من أخذ دروس اللغة أو الوصول إلى العمل أو الاندماج داخل المجتمع.
والنساء المهاجرات معرضات بشكل خاص للعنف بسبب الحواجز اللغوية والعزلة الاجتماعية وعدم الحصول على المعلومات أو التوظيف.
قد تكون عملية الهجرة وحدها صعبة بالنسبة للنساء. يمكن أن يسبب الإجهاد ، صدمة الثقافة وتغيير كبير في ديناميات الأسرة.
لكن غوتريو قالت إن هناك القليل من الأبحاث لتحديد معدلات العنف بين النساء المهاجرات.
النساء يساعدن النساء
تتكون جمعية نيو برونزويك للنساء المهاجرات من سبع نساء من جميع أنحاء العالم ، بما في ذلك أماكن مثل الهند وجامايكا ونيبال وكولومبيا.
يحاولون الاجتماع كل شهر ، من خلال الازدحام داخل شركة محاماة قديمة من الطوب في وسط مدينة فريدريكتون.
كما تحاول النساء تثقيف الآخرين من خلال ورش عمل تتناول مواضيع مختلفة قد تؤثر على النساء المهاجرات.
على الرغم من أنه ليس لديها وضع رسمي ، مثل منظمة غير ربحية مسجلة ، فإن المجموعة تريد خلق مساحة آمنة للنساء لمناقشة التحديات المختلفة التي يواجهنها.
هذه النساء المولودات في فنزويلا ترغب في إزالة الحواجز التي تحول دون توظيف المهاجرين
“كل امرأة هي القائد”: تهدف سلسلة المتحدثين إلى تمكين النساء المهاجرات
انتقلت إلى كندا مع زوجها منذ 15 عامًا. بقيت في البيت ورفعت ابنتيها. عندما كان أطفالها من كبار السن بما يكفي للذهاب إلى المدرسة ، كانت تعتزم العودة إلى العمل.
“لم يكن لدي أي تفاعل خارج المنزل باستثناء الذهاب إلى محل البقالة أو مكتب الطبيب” ، قالت.
“إنها كما لو كانت في هذا المربع.”
إذا استطاعت أن تفعل شيئًا مختلفًا ، لكانت أختر لم تقرر أبدًا أن تكون أمًا في المنزل – خاصة في بلد مختلف.
وقالت “لم يكن لدي هوية شخصية. كنت زوجته فقط وهذا ما حدث.”
“هذا مدمر للغاية بالنسبة لك ، خاصة إذا كنت من مجتمع مهمش بالفعل.”
بعيدا عن الوطن
على الرغم من أن المجموعة مصممة لمساعدة النساء المهاجرات الأخريات ، إلا أنها أصبحت أيضًا مكانًا للتواصل ومشاركة قصصهم.
ليلى رحمه هي امرأة أخرى انضمت إلى المجموعة. إنها تفتقد كل شيء عن حياتها القديمة في دمشق ، عاصمة سوريا.
جاءت لزيارة كندا في صيف عام 2012. لم تستطع العودة لأن المطار تعرض للقصف ولم تكن هناك أي رحلات جوية من وإلى البلاد.
أجبرت الحرب ليلى رحمة على الهجرة إلى نيو برونزويك في عام 2012. وتقول إنها أُجبرت على إثبات نفسها منذ ذلك الحين ، وترغب في مساعدة نساء مهاجرات أخريات يناضلن من أجل احتواء الثقافة الكندية. (هديل ابراهيم / سي بي سي)
وقالت “لقد تعثرت وتملصت بشدة هنا”. “بقيت ولم أستطع العودة إلى منزلي.”
استمرت الحرب ، لذلك بدأت المهمة الصعبة المتمثلة في بدء حياة جديدة في نيو برونزويك.
رحمة آمنة ، وقد وجدت عملاً وتعرفت على الأصدقاء.
لكن عملية إنشاء حياة جديدة لنفسها ولابنتها كانت عملية مرهقة.
في سوريا ، عملت في مناصب إدارية عليا بخبرة 25 عامًا. عندما جاءت إلى نيو برونزويك ، عملت في مركز تجاري لبيع مستحضرات التجميل.
القتال من أجل البقاء
سواء كان ذلك في العمل أو في المحادثات الاجتماعية ، أمضت رحمة سنوات تحاول إثبات نفسها.
وقالت “في كل مرة يتعين عليك إثبات أنك متساوٍ”. “في كل مرة يتعين عليك إثبات أنك تستحق فرصة. لا يوجد شيء مختلف بين شخص ولد ونشأ خارج كندا ، أو شخص ولد ونشأ في كندا.”
 في المدرسة ، حتى نظرت ابنتها بشكل مختلف من قبل الطلاب الآخرين.
“لماذا لا تعود إلى الوطن؟”: التنافس يغذي العنصرية في لعبة كرة القدم في المدرسة الثانوية
يواجه اللاجئون الشباب العنصرية في المدارس ، ومعظمهم من المدرسين
يقول الباحث إن العنصرية في مدارس المقاطعة تدفع المهاجرين إلى “عالم أكبر”
“قالت: سأفضل الموت بدلاً من العيش هنا.”
طوال تلك السنوات السبع ، كانت رحمة تحاول أحياناً تجاهل النضالات التي مرت بها. وفي أحيان أخرى ، كانت تصادف نفسها وهي تحلم بالعودة إلى حياتها القديمة.
ومع ذلك ، فهي هنا. وهي هنا لإحداث فرق للآخرين.
وقالت “شعرت أنني لم أحصل على فرصتي. لم أحصل على فرصة مناسبة.”
“لكن كان علي العيش والبقاء على قيد الحياة.”
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت كندا من أوتاوا

تكريم عربيات بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

كرّمت جمعية جذور التي تعنى باندماج الجالية المغاربية في مقاطعة كيبيك في كندا مجموعة من النساء بمناسبة اليوم العالمي للمرأة. وتُنظم اليوم حفلا بهذه المناسبة في مونتريال.
وعن كيفية اختيار النساء اللاتي كرّمن أكّد رئيس ومؤسس جمعية جذور أن مجلس الإدارة فضّل أن يكون وفيّا لأهداف الجمعية واختار تكريم نساء ينشطن في القطاع الصحي والاجتماعي.
وفضّلت الجمعية تكريم شخصيات ليست بالضرورة ذات شهرة في الأوساط الإعلامية كما أوضح محمد برهون. وهؤلاء النسوة أو “جنود الخفاء” لهنّ تأثير على الجالية المغاربية وعلى المجتمع الكيبيكي أيضا.
ومن بينهنّ نجد مختصة في مساعدة النساء اللواتي يعشن حالات اجتماعية خاصة وأخرى ناجية من داء السرطان تهتم بالنساء المصابات بهذا المرض وعائلاتهن. بالإضافة إلى طبييتبن الأولى تهتم بالأطفال المصابين باضطراب نقص الانتباه والثانية تميّزت بمساعدة عائلات ضخايا الاعتداء المسلّخ على مسجد مدينة كيبيك. كما سيتم تكريم شابة ومختصة في مساعدة الشباب على دخول عالم الأعمال.

وتقدّم شهادات اعتراف للنساء المكرّمات مصادق عليها من طرف رئيس الجمعية الوطنية في كيبيك بحضور نوّاب من المقاطعة ومن مجلس العموم الكندي.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت كندا من أوتاوا

ماذا حدث لعاصمة القتل الكندية

تفتخر مدينة وينيبيغ الكندية بالكثير من الأشياء العظيمة، إذ كانت تضم عددا كبيرا من أصحاب الملايين مقارنة بمدينة نيويورك في أواخر القرن التاسع عشر، والذين جمعوا ثرواتهم من تجارة الفراء والقمح، وبحلول عام 1905 كانت المدينة الأسرع نموا من حيث الحجم، ليس فقط في كندا، بل في كل أميركا الشمالية، كما أنه بحلول عام 1911 تم تمديد ما يقرب من 24 من خطوط القطار الضخمة في وينيبيغ عاصمة مقاطعة مانيتوبا الكندية، مما جعلها واحدة من أكبر مراكز السكك الحديدية في العالم.
وضربت مدينة وينيبيغ عاصفة كبيرة من الأحداث، منها: الحرب العالمية الأولى، وفتح قناة بنما، والكساد العظيم، وانخفاض أسعار القمح ونهاية ازدهار الهجرة في كندا، وباتت أحلام المدينة العظيمة في الضياع ولم تتعافَ أبدا، وحتى وقت ليس ببعيد حملت لقبا مؤسفا كـ”عاصمة القتل” في كندا، في حين قد تبدو هذه المدينة وجهة سياحية مستبعدة من قائمة رحلاتك إلا أن هذه المدينة الصغيرة على أعتاب أن تصبح ضمن الأشياء العظيمة القادمة في كندا.
ويوضّح روري مكلود، مستشار العلاقات العامة في المتحف الكندي لحقوق الإنسان في وينيبيغ (CMHR)، أنه “حتى قبل أعوام قليلة، كانت وينيبغ تُعرف بالمكان الذي غادره الشباب”، وأضاف: “لقد تغيرت الأوضاع في وينيبيغ بالكامل خلال الأعوام العشرة الماضية، والمتحف هو واحد من أكثر العلامات المميزة لهذا التقدم”، والذي يظهر بتصميم مميز في صورة “سحابة” من الزجاج، ترمز إلى أجنحة حمامة، يعلوها برج يُعرف باسم برج الأمل، ويتميز بتصميم داخلي يتقاطع مع منحدرات المرمر المرتفعة المكونة من ثمانية طوابق ليصبح معلما سياحيا مميزا في المدينة الكندية.
يقول مكلود: “يأتي الكثير من الناس من أجل رؤية هذه العمارة الفنية المدهشة”، لكن المتحف يمثل أكثر من مجرد تصميم مذهل في أفق المدينة، وتم افتتاحه منذ أواخر عام 2014، وهو أول متحف وطني جديد في البلاد منذ أكثر من 40 عاما، وأول متحف وطني تم إنشاؤه خارج أوتاوا غاتينو، يعرض قصصا بدلا من قطع أثرية، كما أنه يمثل واحدا من أكثر المؤسسات الثقافية الحديثة من نوعها في العالم، ولا تساعد مناطق الجذب الجديدة مثل متحف “CMHR” على استعادة الإيمان بالمدينة فحسب، بل إنها تجذب الانتباه إلى وضع وينيبيغ الطويل الأمد الذي لا يزال معروفا على المستوى الثقافي الكندي، كما أن المدينة تعدّ موطنا لأقدم مركز للباليه في كندا وهو “رويال وينيبيغ باليه”، وأقدم مسرح (Le Cercle Molière) وأكبر عرض عام لفن الإنويت المعاصر في العالم (معرض وينيبغ للفنون).
وتوجد في أعماق وسط المدينة، أحياء قديمة والتي ستثير اهتمامك ولا يزال أكثر من170 مبنى في منطقة Warehouse Exchange يمثلون شاهدا على ازدهار المدينة، ومن بين ثرواتها الواضحة في أوائل القرن العشرين، صوامع الحبوب والطوب، وناطحات السحاب المكسوة بالنخيل، والبنوك الكبرى الإيطالية مع السلالم الرخامية والسقوف ذات الألوان الذهبية، ويُقال إنها تمثل أكبر مجموعة من المباني التراثية المحفوظة في أميركا الشمالية وأفضلها، حتى إن هوليوود استخدمت هذه المنطقة كنموذج لشيكاغو في عشرينات القرن العشرين.

يقول كيفن سيلش، مُؤسّس مصنع الجعة Little Brown Jug (LBJ): “كانت هذه المنطقة من المناطق المريبة في المدينة، لكن الآن هناك تطورات في الحانات والمطاعم الجديدة والتي بدأت في الظهور”، وكل ركن من أركان هذه المدينة يبدو كأنه يحتوي على مقهى صغير، حيث المطاعم المملوكة والمدارة من قبل السكان الأصليين، فإذا كنت متوجها إلى هناك تنقل عبر شركة طيران “WestJet” من جاتويك إلى وينيبيغ والتي تغادر مرة واحدة في الأسبوع، بسعر يبدأ من 306 جنيهات إسترلينية، أو الطيران مع شركة طيران كندا، عبر تورنتو، على مدار العام، ويمكنك البقاء في فندق Inn at the Forks والذي تبدأ أسعاره من 114 جنيها إسترلينيا…..المزيد 

هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت كندا من أوتاوا
الكاتبة
Rita Mohseny
Rita.Mohseny@outlook.com
 
 لمن يريد استشارة عاجلة او التواصل مع محامين ومستشارين يمكن التواصل مع خدمة المستشار القانوني  من هنا

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

ملاحظة هامة حول نسخ مواضيع الموقع : استناداً إلى قوانين جرائم الحاسوب ، فإن نسخ المواضيع من موقعنا بدون الحصول على إذن هو أمر مخالف للقانون و يعرضك للملاحقة القضائية . إن الموقع تم تزويدة بأقوى البرمجيات التي تكشف هذا أمر . في حال تم نسخ أحد مواضيعنا بدون الحصول على إذن منا ، فإننا سنلحظ ذلك في أقصر وقت ممكن عن طريق البرمجيات القوية جداً التي قمنا بتنصيبها على موقعنا، وسيتم الملاحقة الشرطية والقضائية عن طريق مركز جرائم الحاسوب . في حال رغبتكم بنسخ محتويات و مواضيع موقعنا يجب أن تخاطب الادارة حتى لا تتعرض للملاحقة القانونية .
اضغط على الروابط للوصول الى : مواقيت الصلاة في أوروبا وأمريكا وكندا/// خدمة المستشار القانوني للهجرة واللجوء/////// منح دراسية مجانية ////////روابط الهجرة واللجوء لكندا///////فرصة عمل في اوروبا وكندا ///////صفحة المغتربون الرسمية بالفيسبوك //// وظائف وفرص عمل بالخليج العربي///// الهجرة واللجوء لألمانيا /////أخبار الرياضة ////فرص الهجرة واللجوء والعمل بالسويد

You may also like...

%d مدونون معجبون بهذه: