ylliX - Online Advertising Network
اصابات كورونا في السويد 

فاجعة الموت بكورونا في هذه الاماكن بالسويد

عواصم - وكالة أنباء المغتربين/

#اخبار السويد اليوم  #وفيات كورونا بالسويد   #اصابات كورونا في السويد   #صوت السويد
قرار فتح او غلق المدراس أمام التلاميذ في السويد
للشهر الثاني على التوالي لا تزال المدراس الثانوية في عموم مناطق السويد مغلقة أمام الطلاب بسبب انتشار وباء كورونا.

ورغم اقتراب الفصل الدراسي الربيعي من نهايته، إلا أن القرار لم يتخذ بعد بشأن عودة مئات آلاف الطلاب إلى مدارسهم بعد أن انتقلوا الى تلقي الدروس من معلميهم عن بعد عبر الانترنت منذ مطلع شهر آذار الماضي.
هيئة التفتيش تسجل ملاحظات عدة حول العمل في دور العجزة

لمشاهدة جميع فيديوهات السويد الهامة والجديدة على يوتيوب اضغط هنا

انتهت المرحلة الأولى من إجراءات مراقبة سير العمل في دور العجزة ودور ذوي الاحتياجات الخاصة، بتسجيل العديد من الملاحظات. وأطلقت هيئة التفتيش الطبي حملة لمراقبة أداء العاملين في دور العجزة، بعد تفشي جائحة كورونا في عدد كبير من هذه الدور، الأمر الذي أسفر عن وفاة المئات من كبار السن في عموم مناطق السويد حتى الآن.

وقالت أنيتا نيلسون من هيئة التفتيش الطبي أن الهيئة تواصلت مع أكثر من ألف مؤسسة تعمل في قطاع الرعاية الصحية لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة في معظم البلديات السويدية، الخاص منها والحكومية.

أعلنت السلطات الصحية السويدية ، تسجيل 401 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليصل الإجمالي إلى 26385 حالة، جاء ذلك نقلا عن مصادر إعلامية قبل قليل.

وكانت وكالة الصحة العامة في السويد ، قالت إن وفيات كوفيد-19 تجاوزت ثلاثة آلاف نهاية الاسبوع الماضي، وهو ما يزيد كثيرا عن دول شمال أوروبا المجاورة. ووصل العدد الرسمي للوفيات إلى 3239 حالة في السويد.

ولم تطبق السويد إجراءات صارمة في التعامل مع انتشار فيروس كورونا، وتركت معظم المدارس والمحلات التجارية والمطاعم مفتوحة وتعتمد على تدابير طوعية تركز على التباعد الاجتماعي والنظافة الشخصية.

والوفيات في السويد أعلى بكثير مقارنة بحجم السكان عنها في الدنمارك والنرويج وفنلندا، حيث اتبعت السلطات نهجا أكثر صرامة.

الوفيات تضرب دور المسنين في السويد

يعجز بيورن برننغارد عن كتمان غضبه “لأنهم لم يكن لديهم الوقت لرعاية والدتي”، التي توفت في دار للمسنين في ستوكهولم، حيث أودى فيروس كورونا المستجد بحياة أكثر من ثلث عدد النزلاء.

ويرى هذا الرجل السبعيني أن وفاة والدته، التي تجاوز عمرها المئة عام، كانت بسبب الإهمال. وأشار إلى أن العاملين في دار المسنين يفتقرون إلى معدات الحماية، معربا عن قناعته بأن ذلك أدى إلى انتشار الفيروس في المبنى، رغم أن نتائج فحص والدته بالفيروس جاءت سلبية.

وأقرت السويد، التي فرضت تدابير أقل صرامة من معظم الدول الأوروبية لاحتواء تفشي الفيروس، بأنها فشلت في حماية كبار السن فيها.

تخطت السويد رسمياً عتبة الثلاثة آلاف وفاة بفيروس كورونا المستجد، حدث نصفها تقريبا في دور المسنين.

وتحدثت وسائل إعلام محلية، في الأسابيع الأخيرة، عن ظروف العمل في دور رعاية المسنين التي تعاني من نقص في وسائل الحماية، لدرجة أن البعض فضل عدم العمل وعانت بعض الدور من نقص في الموظفين.

وأظهرت شهادات أن بعض كبار السن أصيبوا بالعدوى أثناء دخولهم المستشفى لتلقي علاجات أخرى، ثم عادوا إلى الدار حيث نقلوا الفيروس دون علمهم.

ومع ذلك، تؤكد الحكومة أن أولويتها هي حماية الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عاما. ولغاية 28 ابريل، بلغت أعمار 90 بالمئة من ضحايا الفيروس في البلاد 70 عامًا على الأقل.

وأسفت وزيرة الصحة السويدية لينا هالينغرين في تصريح للتلفزيون الرسمي قائلة “لقد فشلنا في حماية كبار السن (…) إنه فشل للمجتمع بأسره. يجب أن نتعلم منه، لم ننتهِ بعد من هذا الوباء”.

“بدون حماية”

ورغم الأزمة الصحية، أبقت السويد مدارسها ومقاهيها ومطاعمها مفتوحة.

واكتفت بحض الناس على التصرف بمسؤولية والالتزام بالتوصيات الرسمية، دون إجراءات إغلاق استثنائية. ومنعت التجمعات لأكثر من 50 شخصا.

ومنعت كذلك الزيارات لدور المسنين منذ نهاية مارس، لكنها سجلت أكبر عدد من الوفيات هناك.

على عكس فنلندا أو النروج، غالباً ما تكون دور المسنين في السويد عبارة عن مجمعات ضخمة تضم مئات النزلاء. أغلبهم مرضى ولا يستطيعون الاعتماد على نفسهم.

ويشكلون، بالتالي، “مجموعة ضعيفة للغاية”، بحسب هينريك ليسيل، من مجلس الصحة والرعاية الاجتماعية.

ويشير برننغارد لوكالة فرانس برس، من ناحية أخرى، إلى نقص المعدات في هذه المؤسسات خلال أوقات الأزمات. وقال “لم تكن هناك حماية. كان العاملون يتنقلون من قسم إلى آخر وقاموا بنشر الفيروس”.

في منطقة ستوكهولم، بؤرة الفيروس في السويد، سجلت 55 بالمئة من دور رعاية المسنين حتى الآن حالات الإصابة بوباء كوفيد-19، وفقا للسلطات الصحية المحلية.

وانتقدت النقابة السويدية الرئيسية لموظفي البلديات، كومونال، ظروف العمل السيئة.

واشارت تقديرات النقابة، في مارس، إلى أن 40 بالمئة من العمال في دور المسنين غير مؤهلين، وتم تعيينهم بعقود مياومة قصيرة الأجل، دون ضمان وظيفي. كما أن 23 بالمئة هم عمال موقتون.

انتهاك التعليمات

ولا يتلقى هؤلاء الموظفون أجورهم في حال بقائهم في المنزل. وقد يتجاهلون الأعراض الطفيفة، وبالتالي يكونون قد انتهكوا التعليمات.

وأوضح رئيس قسم دور المسنين في كومونال أولف بغيريغارد أن “هناك العديد من الأشخاص الذين يعملون في عدة دور للمسنين، وهذا يؤدي أيضا إلى انتشار أوسع” للفيروس.

في أواخر أبريل، قدمت النقابة شكوى إلى الوكالة السويدية لبيئة العمل، مؤكدة أن 27 شخصا على الأقل من بين 96 من نزلاء الدار حيث كانت تقطن والدة برننغارد قد توفوا بسبب الفيروس.

واستنكرت عدم اتخاذ التدابير الأساسية من إجراء اختبارات وحماية العاملين. وتقوم الوكالة بدراسة الشكوى وتم فتح تحقيق أولي.

واشار عبد الله، الذي فضل عدم الكشف عن هويته ويعمل كمساعد في دار للمسنين منذ عامين في ضواحي ستوكهولم، لوكالة فرانس برس إلى حالة مقيمة عولجت في المستشفى من كسر في الساق.

وقال إن نتيجة اختبارها قبل مغادرتها المشفى كانت سلبية، ولكن “عندما عادت من المستشفى بعد ذلك بثلاثة أيام، كانت إيجابية. كنا نرتدي مآزر واقية ولكن لم نضع كمامات عندما تعاملنا معها”. ويرفض الرجل العودة إلى العمل، منذ ذلك الحين .

وقالت وكالة الصحة العامة إن الوباء لم يستنفد بعد قدرات استيعاب المستشفيات السويدية للمرضى.

وأعلن خبير الأوبئة أنديرس تيغنيل خلال مؤتمر صحافي الخميس “عرفت ستوكهولم تراجعاً طفيفاً في عدد الوفيات” داخل دور المسنين….المزيد
موضوعات تهمك :

كيف خدعت القرود السويد؟
شاهد بالفيديو – معركة وضرب مبرح بين الأمن السويدي ولاجئين عرب

عاجل وخطير – تفشي فيروس كورونا في شبكات الصرف بالسويد

هام لهذه الحالات المرضية للاجئين بالسويد أو الراغبين بالقدوم إليها

فرص مجانية للدراسة من المنزل – روابط التقديم

اللجوء السياسي للسويد

بالروابط – طرق الحصول على عقد بالسويد

بالرابط وإيميل التقديم – فرص للناطقين بالعربية للعمل في السويد

مقاطع الفيديو الأشهر على اليوتيوب 2020

كيف تقدم طلب اللجوء الى السويد عبر الانترنت

الكاتب

محمد خليل الديب
info@almoghtribon.net

للحصول على دعم من الشركة الراعية اضغط هنا

لسرعة التواصل معنا ارسل ايميل لنا ..اضغط هنا

إضغط هنا لتفوز بجائزة ضربة حظ مع الشركة الراعية ..أشترك مجانا لتكون مؤهل للفوز من هنا . يمكنك ان تجرب عدة مرات وتؤهل نفسك لرحلة العمر مجانا اضغط هنا

.......المزيد هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع وكالة انباء المغتربين

للحصول على استشارة قانونية عاجلة في شئون الهجرة واللجوء من هنا

ضع ايميلك هنا:

Delivered by FeedBurner

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: